leftlogo
advertisement

ماري فرانسيس كينيدي فيشر

النساء الأكثر إلهامًا في مجال الطعام عبر التاريخ.. تعرف عليهن

A A A
mary
Mary Frances

سلطت إحدى الدراسات الحديثة في أمريكا الضوء على إنجازات وإسهامات النساء في مجال الطعام، وخاصة الطهاة، لكن المرأة كانت وراء بعض الإنجازات الأكثر إثارة للإعجاب في عالم الطعام عبر التاريخ، وليس هناك وقت أفضل للاحتفال بها أكثر من يوم المرأة العالمي في 8 مارس "بعد 10 أيام"، هؤلاء النساء حصلن على جوائز ووضعن معايير جديدة لمزيد من النساء ليتبعن خطواتهن، وإليك أبرز إنجازات هؤلاء السيدات في مجال الطعم ـ بحسب ما ورد في موقع "OpenTable".

 

"Mary Frances "1937

Mary

ماري فرانسيس كينيدي فيشر، أعادت تعريف معنى الكتابة عن الطعام، وعلى حد تعبيرها: "يبدو لي أن احتياجاتنا الأساسية الثلاثة، للغذاء والأمن والحب، مختلطة ومتشابكة لدرجة أننا لا نستطيع التفكير بشكل مباشر في واحدة دون الأخرى ويصادف أنني عندما أكتب عن الجوع، فأنا أكتب حقًا عن الحب والجوع إليه، وعن الدفء والجوع إليه"، ونشرت فيشر 15 كتابًا معظمها مذكرات مع الطعام ومئات من مقالات المجلات التي لاتزال تؤثر على الكتاب من جميع الأنواع حتى يومنا هذا.

"1945"Buwei Yang

كتاب Buwei Yang Chao


يمكن للأمريكيين أن يشكروا Buwei Yang Chao على المصطلحين "stir-fry" و"potstickers"، اللذين صاغتهما في كتاب الطبخ الصيني لعام 1945 "How to Cook and Eat in Chinese"، لم يكن النص مجرد مكان للوصفات، بل كان أيضًا جسرًا للطعام الصيني ونمط الحياة للأمريكيين، في ذلك الوقت، وصفته صحيفة نيويورك تايمز بأنه "حساب أصيل لنظام الطهي الصيني، والذي يبدو أنه معقد تمامًا مثل الثقافة التي أنتجه"، واصلت تشاو هذا العمل بسيرة ذاتية لاحقة وكتاب بعنوان كيفية الطلب والأكل باللغة الصينية للحصول على أفضل وجبة في مطعم صيني لأن كانت المطاعم الصينية منتشرة بشكل كبير في الولايات المتحدة، وعلى الرغم من عدم التحدث باللغة الإنجليزية ، فإن تشاو مع زوجها وابنتها اللتين ساعدتا في الترجمة، وأثرت إلى الأبد على الطريقة التي يُنظر بها إلى الطعام الصيني في الولايات المتحدة. 


"1961" Julia Child

Julia Child

نشرت جوليا تشايلد كتاب الطبخ الذي غيّر العالم، قد لا تكون هناك امرأة شهيرة في الطعام الأمريكي أكثر من جوليا تشايلد، كانت الشيف الخالدة وأول طاهية مشهورة في البلاد تشتهر بأسلوبها الجريء في الطبخ وجعل الطهي الكلاسيكي الفرنسي مهمًا بالنسبة لملايين الأمريكيين، حيث كان عملها في عام 1961 في المطبخ الفرنسي، وقفزت بحياتها المهنية إلى التلفزيون في سلسلة PBS الشهيرة " الشيف الفرنسي"، وفازت في حياتها بجائزة Peabody  Three Emmys وكانت صورها على غلاف مجلة Time Magazine، وحصلت على أعلى تكريم مدني ممكن من قبل فرنسا والولايات المتحدة، وقدمت مئات البرامج التليفزيونية، وكتبت العديد من كتب الطبخ، وكانت أول امرأة تدخل في هذا برنامج The Culinary Institute of America's Hall of Fame، وألهمت عددًا لا يحصى من الأشخاص في جميع أنحاء العالم للسير على خطاها ودخول المطبخ بلا خوف. 

"1965" Ruth Fertel

 Ruth في مطعمها
وُلد مطعم "Chris steak House" في New Orleans عندما شاركت روث فيرتيل، الأم العزباء، في رؤيتها لامتلاك مطعم وجدته للبيع أثناء تصفح الإعلانات المبوبة، على الرغم من النصيحة التي تشير إلى عكس ذلك، فقد رهن منزلها وظهرت لأول مرة كمالكة مطعم في عام 1965، وعلمت نفسها كيف تفعل كل شيء من الجزارة إلى المالية إلى الخدمة منذ البداية، وكان دافعها الأول هو توظيف  أمهات عازبات أخريات، وقامت بتطوير مطعم ستيك هاوس إلى السلسلة العالمية، كما هو عليه اليوم مع عشرات المواقع في الوجهات الدولية الرئيسية مثل نيويورك وهونغ كونغ وتورنتو وكانكون.

advertisement

All rights reserved. food today eg © 2022