leftlogo
advertisement

حكاية فيديوهات اليوتيوبر «نيكوكادو».. دمرت حياته ولسه مستمر!

A A A
Screenshot 2022-06-26 121822
نيكوكادو أفوكادو
حلم الشهرة في العالم الافتراضي والحصول على أكبر قدر من اللايكات والاعجابات شيء يراود الكثير من الأشخاص، وهو ما يجعلهم فعل أشياء خطرة تهدد حياتكم، ومن بين هؤلاء المهووسين بعالم الانترنت، اليوتيوبر الأمريكي نيكوكادو افوكادو والذي يبلغ من العمر 29 عام، ولكنه بسبب تناول الطعام المفرط كاد أن خسر حياته ورغم ذلك فهو مستمر في تلك الفيديوهات.

حكاية نيكوكادو أفوكادو
بدء نيكوكادو فيديوهاته عبر اليوتيوب منذ 8 سنوات مضت، ووصل لأكثر من 3 ملايين مشترك عبر اليوتيوب وقنواته الأخرى، وشق طريقه في عالم تناول الطعام، وكان من أوائل الرجال الذين يصنعون محتوى عن تناول الطعام، وكانت اهتماماته عبر قناته باليوتيوب بقوائم الوجبات السريعة، وكان دائما الظهور أثناء تناوله الطعام والإفراط في تناول كميات كبيرة من الطعام أمام المشاهدين.

في عام 2020، استحوذ الشاب البالغ من العمر 29 عامًا، على الأكثر مشاهدة على اليوتيوب، والغريب في الأمر أن أغلب من يشاهدون محتوى اليوتيوبر نيكوكادو أفوكادو لا يحبون ما يقدمه، ومهاجمة المحتوى الذي يقدمه ووصفة بـ«المقزز» ومع ذلك لا تزال فيديوهات الأكثر مشاهدة في اليوتيوب.

كسر ضلوعه بسبب الطعام المفرط
في مقطع فيديو نشره خلال شهر سبتمبر 2021، كشف نيكوكادو إنه تعرض للإصابة بكسر 3 أضلاع له أثناء تصوير مقطع فيديو وكان طريح الفراش، بسبب تناول الطعام المفرط.

حالة الشاب الشهير تدهور ومهدد للموت
قبل بدء نيكوكادو أفوكادو عمله بـ«اليوتيوب» كان وزنه 70 كيلو جرام وانتهي به الأمر لأن وزنه 220 كيلو جرام، وفي أخر فيديوهات لنيكوكاد ظهر فيها وهو مضطرب النفسية، وغير متزن، أحيانًا يبكي بشدة، ويقول: «إن حياته دمرت بسبب تناول الطعام بإفراط»، وأحيانًا يضحك بجنون وهو يسخر من حالته المرضية المزمنة، وصرح بأنه فقد زوجته وكل أصدقاءه وأصبح وحيد.

والأطباء أخبروا نيكوكاد إنه إذا لم يتوقف عن تناول الطعام سوف يموت، وبالفعل نيكوكادو أفاكادو لم يعد قادر على الحركة ولا التنفس بدون جهاز تنفس، بسبب قصور في رئتيه ومع ذلك لا يزال مستمر!

افكادو
maxresdefault (3)
maxresdefault (2)
advertisement

All rights reserved. food today eg © 2022