leftlogo
advertisement

مهرجان التمور على الأبواب.. كيف استعدت الشركات للحدث الأهم؟

A A A
مهرجان التمور
مهرجان التمور

التسويق الجيد للتمور والدعم الفني أهم أولويات الحكومة المصرية لزراعة 5 ملايين نخلة في مناطق عديدة منها مزرعة توشكي التابعة للشركة الوطنية للاستصلاح الزراعي بالوادي الجديد ومدينة أسوان.


وهو ما قد يشهده تنظيم مهرجان التمور الدولي في دورته السادسة من أجل فتح الباب للاستثمار الإقليمي والمحلى في مجال صناعات التمور في ظل توافر المنتج.

موعد انعقاد المهرجان:
كشف المجلس التصديري للصناعات الغذائية أنه يتم التفاوض مع جائزة خليفة الدولية لعقد المهرجان في بداية شهر أكتوبر القادم.


وأكد المجلس، وأنه تم وضع إستراتيجية لمصنعات التمور المصرية تغطى كافة مراحل سلسلة القيمة بداية من الأصناف المصرية المتوفرة بكثرة سواء الرطبة، النصف جافه أو الجافة حتى الأسواق المستهدفة وآليات اختراق تلك الأسواق، وتتوافق مع خامات التمور المصرية عن طريق استغلال الفائض الكبير في الإنتاج المحلى.


حجم الإنتاج المصري من التمور:
تعد مصر أكبر منتج في العالم للتمور بنسبة تتعدى 18% من حجم الإنتاج العالمي.
وتبلغ إجمالي صادرات التمور المصرية 50 مليون دولار أمريكي في عام 2021.


وكشفت رئيس مجموعة هضيم للتمور السعودية عن تعاونها مع جهاز الخدمة الوطنية للمشاركة بالمشروع المصري لزراعة 10 ملايين نخلة في الوادي الجديد، بجانب 14 مليون نخلة تمتلكها حاليًا.


وكشفت وزارة الزراعة مساحة النخيل بلغت 18.4 ألف فدان بمحافظة الوادي الجديد تمثل نحو 15.99٪ من إجمالي مساحة جمهورية مصر العربية والبالغة نحو 115.6 ألف فدان خلال عام 2016.


وبلغ عدد الإناث المثمرة من النخيل بالوادي الجديد نحو 1262.5 ألف نخلة تمثل نحو8.44.% من إجمالي عدد الإناث المثمرة بجمهورية مصر العربية والبالغة نحو 14.96 مليون نخلة.


استعداد الشركات للمهرجان
ويستعد زارعو نخل التمر وأصحاب مصانع التجفيف والتعبئة بعدد من المحافظات المصرية، وعدد من الدول العربية للمشاركة في مهرجان التمور، لتسويق المنتجات بشكل مميز وتحقيق الاستفادة عبر توقيع العديد من العقود.


ابتكار جديد في أقلمه النخيل
وكشف مركز بحوث الصحراء عن ابتكار طريقة جديدة في أقلمه نباتـات نخيل البلح المكثـرة نسـيجياً حيث أعطت هذه الطريقة نتائج عالية في عملية الأقلمة إلى أكثر من 95%.


وتميزت بأنها تقلل من استهلاك وحدة المياه والمغذيات كما أنها اقتصادية مقارنة بالطرق التقليدية الأخرى، حيث لا تحتاج أي طاقة لتوصيل الماء والمغذيات إلى النباتات وجاري تسجيلها حالياً كبراءة اختراع.


تمتلك واحة سيوة عدد من النخيل يقدر بنحو 700 ألف شجرة، من بينها نحو 500 ألف شجرة مثمرة، تنتج نحو 50 ألف طن من الأصناف المتنوعة.
dates-fruits-with-walnuts-mint-and-cinnamon-for-r-2022-03-04-05-58-55-utc
ripe-dates-in-a-basket-2022-01-04-21-09-21-utc

advertisement

All rights reserved. food today eg © 2022