leftlogo
advertisement

الأرباح مضمونة

60 مليار جنيه مبيعات.. سر رواج «سلاسل التجزئة» في مصر

A A A
التسوق في السلاسل التجارية
التسوق في السلاسل التجارية

يشهد قطاع سلاسل التجزئة، رواجًا كبيرًا في السوق المحلية، إذ يفضل المستثمرون العرب والأجانب الاستثمار بذلك المجال الواعد، لاسيما مع زيادة الاستهلاك من جانب الأفراد، ورغبة الشركات والمصانع في تسويق وبيع منتجاتهم بالمتاجر.


وتستهدف مجموعة «جيان» الفرنسية والتي تعد ثاني أكبر سلسلة متاجر تجزئة في فرنسا وخامس أكبر سلسلة على مستوى العالم، افتتاح ما يقرب من 15 متجرًا في مصر باستثمارات تتجاوز مليار جنيه، خلال 5 سنوات، تضاف إلى نحو 42 سلسلة تجارية عاملة بالسوق المحلية، وفقًا لوزارة التموين، فضلاً عن استهداف مجموعة ماجد الفطيم زيادة توسعاتها بذلك القطاع.


ووفقًا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الصادرة في شهر يناير الماضي، حققت مبيعات تجارة التجزئة في مصر ارتفاعا ملحوظا بنهاية العام المالي 2018/2019، إذ بلغت قيمتها نحو 53.5 مليار جنيه، بينما بلغت نحو 45.2 مليار جنيه للعام المالي 2017/2018، بنسبة زيادة بلغت نحو 18.36%، فيما يتوقع أن تكسر حاجز الـ 60 مليار في 2021.


السلع الغذائية

 

وقال أحمد علي مدير قطاع المبيعات السابق بسلسلة متاجر «كازيون» ومدير التشغيل بشركة «توب بيزنس» لإدارة وتسويق السلاسل التجارية، إن قطاع السلاسل التجارية من أهم القطاعات الواعدة في مصر، موضحًا أنه تراهن غالبية السلاسل على السلع الغذائية، لأنه لا غنى عن الأكل والشرب بشكل يومي، خاصة مع ارتفاع الاستهلاك في مصر.


أضاف «علي» في تصريحات لـ«Food Today» أن السلاسل التجارية حققت أرباحًا طائلة خلال السنوات الماضية، لاسيما قبل إلزام الحكومة للمصانع بتحديد أسعار السلع، كما أن قطاع الخضروات والفاكهة يصل هامش الربح فيه بالسلاسل إلى الضعف بعد إضافة المتاجر مصروفاتها على المنتجات.


وأشار إلى أن المصانع والشركات بمختلف أنواعها سواء المصنعة للمنتجات الغذائية أو المنزلية وغيرهما تحرص على توريد منتجاتها للسلاسل الكبرى وذات الفروع المنتشرة بأنحاء مصر لأنها أسرع وسيلة للحصول على السيولة ودوران عجلة الإنتاج بالمصانع.


رسوم الرف
لفت مدير قطاع المبيعات السابق إلى أنه يسبق دخول منتجات الشركات للسلاسل التجارية دفع العديد من الرسوم المتنوعة ما بين التكويد والدخول والإدارية والرف وغيرهما، ولذلك تحقق السلاسل مكاسب قبل بيع المنتج وبعده فور أن تضع هامش الربح على السلع.


وتابع مدير التشغيل بشركة «توب بيزنس» لإدارة وتسويق السلاسل التجارية، أن ذلك القطاع مربح وواعد للغاية بالأسواق المحلية، كما أن هامش الربح للسلاسل يختلف بين منطقة وأخرى في المنتجات غير الأساسية مثل منتجات العناية الشخصية وغيرهما، حيث يرتفع في المناطق الراقية عن غيرها من المناطق الشعبية.


انتعاش المصانع

 

ومن جانبه، أكد سيد بسيوني عضو لجنة الصناعات الغذائية بجمعية مستثمري العاشر من رمضان، أن الاستثمار بسلاسل التجزئة من القطاعات الواعدة بمصر، لأن نسبة الاستهلاك مرتفعة للغاية، كما أن ذلك القطاع يمثل نوعًا من التجارة ذات دوران رأس المال المرتفع ومعدل مخاطرة أقل.


أضاف بسيوني في تصريحات لـ«Food Today» أن توسع تلك السلاسل وتزامنها مع امتداد الزحف العمراني، يُحدث رواجًا بالسوق عبر زيادة المبيعات، وكذا يعود ذلك بالتبعية على نشاط المصانع المصرية العاملة في الصناعات الغذائية والأجهزة الإلكترونية والكهربائية والأدوات المنزلية وغيرهما.


advertisement

All rights reserved. food today eg © 2022