leftlogo

أكلات على سفرة رمضان «طلعت مش مصرية».. المحشي أصله تركي والفتة من الشام

A A A
المحشي
المحشي

الأكل هو من أفضل الأشياء التي يحبها المصريون، فهو المزاج المُشبع، ولذلك فهم يتفننون خلال شهر رمضان بعمل أشهى الأكلات والحلويات الشهية، والتي أًصبحت مميزة في الشهر الكريم، وربما لم تعرف من قبل أن أغلب الأكلات التي تعج بها الموائد الرمضانية في البيوت مثل؛ المحشي والفتة والكشري وحتى الكنافة المحببة، والتي لا يعود أصلها إلى مصر.

المحشي أصله تركي 
هل كنت تعلم أن المحشي الذي تصنعه والدتك بشكل مميز وتصر على عدم أكله إلا من يديها، ويعد من الأكلات الأساسية في أول أيام شهر رمضان، ليس مصريًا بالأساس، بل هو تركي الأصل وخصوصًا محشي الكوسا، وكذلك الشاورما، ولكن ربما كنت تعلم بالفعل أن الشاورما ليست مصرية، فهي تركية الأصل، ثم انتشرت في بلاد الشام، وتربعت في قلوب المصريين.

"بابا غنوج والفتة" أصلهم شامي

في كل مرة تخرج فيها لتناول وجبة مصرية أصيلة، يكون بابا غنوج دائمًا على الطاولة، ومع ذلك هو لا ينتمي إلى الطاولة المصرية، إلا إنه ينتمي إلى المائدة الشامية، وكذلك الفتة، التي يحبها المصريين وتتواجد بكثرة على موائدهم، وارتبطت بثقافتهم بشكل كبير في وجبات رمضان، والمناسبات الأخرى كالأفراح على سبيل المثال، لكنها تعود إلى المائدة الشامية.

الكشري والاحتلال البريطاني
يعود تاريخ طبق الكشري المصري، إلى عصر طويل، حيث أن هذا الطبق الأصيل جاء مع الاحتلال البريطاني لمصر، ولم يخرج معه، بل استقر في قلوب المصريين، حتى أنهم نسوا تمامًا أصوله الغربية؛ لكنه جزء من الثقافة.   

الكِشك "أفغاني"
على الرغم من شهرة أكلة الكِشك في مصر، خصوصًا في منطقة الصعيد، إلا أن أصله يعود إلى أفغانستان.

حلويات رمضان
أما حلويات رمضان، التي لا يخلو منها البيت المصري، فأنت لا تعلم أن أغلبها ليست مصرية، وربما تعرف أن تاريخ هذه الحلوى اللذيذة التي ارتبطت بشهر رمضان كالبقلاوة والجلاش والكنافة، إلى العصر العثماني، حيث تفنن الطهاة الأتراك في إعداد أصناف مختلفة من الحلوى، وكذالك دمشق في العصر الأموي.

البقلاوة، حلوى رمضان الشهية الجميلة، رغم شهرتها في الموائد المصرية، إلا أن أصلها يعود إلى المطبخ التركي في عهد الملك محمد الرابع، ثم انتقلت للمطبخ المصري ونسي الجميع من أين بدأت وارتبطت بمائدة رمضان، وكما هو الحال مع الكنافة التي كنا نعتقد أنها حلوى مصرية أصيلة؛ لكنها ليست كذلك فهي حلوى شامية.

أما الزلابية، تلك الكرات الصغيرة المغموسة بالعسل والمغطاة بالسكر، وهي جزء من طفولة كل مصري، لكنك ستتفاجيء بأنها ليست مصرية، بل من صنع الطباخين وربات البيوت الهنود، أما حلوى الصيف والمصايف "الفريسكا"، تلك الوجبة التي ارتبطت بالشواطئ المصرية، هي في الأصل من بلاد الشام.


كشك

أكلة الكشك


52ccac19-04c6-48db-9a0a-c118d71334aeكشري


advertisement

All rights reserved. food today eg © 2022