leftlogo

ارتفاع أسعار الطماطم كان سبب انتشارها.. تعرف على قصة «الجريك سالاد» وفوائدها

A A A
سلطة يونانية
سلطة يونانية

 

في قسم السلطات داخل مطعمك المفضل ستجد العشرات من الاختيارات، ومنها السلطة التقليدية والسيزار سالاد، والتي يعتبر أحد أشهر أنواعها وأشهاها السلطة اليونانية أو الجريك سالاد، الشائع استخدامه والأساسي في المطبخ اليوناني.

مكونات السلطة اليونانية
بحسب موقع Food يمكن أن يعود تاريخ الجريك سالاد إلى القرن التاسع عشر بسبب ارتفاع الطماطم وقتها. السلطة اليونانية الأصيلة أو ما يسميه اليونانيون "هورياتيكي"،  يعني سلطة القرية أو الفلاح - وهي مزيج من الطماطم والبصل والخيار والفلفل الأخضر والزيتون وجبن الفيتا المغطاه بزيت الزيتون وعليها رشة من الأوريجانو، 

وتشمل المكونات الشائعة الأخرى الفلفل أو التوت أو نبات الكبر، والتي تحظى بشعبية خاصة في جزر دوديكانيسيا.


وعلى عكس السلطات اليونانية الغربية التقليدية، لا يوجد خس في السلطة اليونانية الأصلية. حيث ستكون مختلفة عن المصنوعة في البلدان الأخرى، فقد تحتوي السلطة اليونانية في أمريكا على خس بمكونات مستوحاة من اليونانية. وفي ديترويت، غالبًا ما تشمل السلطة اليونانية البنجر، وفي منطقة خليج تامبا، تحتوي على البطاطس، أما في قبرص، الجزيرة قريبة من اليونان تحتوي على مكونات مشابهة للسلطة اليونانية التقليدية، حيث تتكون من طماطم مفرومة ناعماً، وبقدونس وأوراق الكبر وربما خل.

تاريخ السلطة اليونانية
بذور الطماطم لها تاريخ في أوروبا، فبينما أعاد الفاتحون بذور الطماطم إلى إسبانيا من أمريكا الجنوبية، أثناء استكشاف العالم الجديد انتشرت بعد ذلك إلى إيطاليا واليونان بحلول عام 1818، وعندما كانت اليونان جزءً من الإمبراطورية العثمانية، لم تكن تستخدم الطماطم سوى للزينة فقط. وكانت أول طماطم تنمو في اليونان في جزيرة سيروس، وبعد فترة وجيزة نمت الطماطم الصغيرة الخالية من الماء لأول مرة في سانتوريني.

 

وحتى يومنا هذا لا تزال هذه الطماطم تزدهر في التربة البركانية بسانتوريني، وتم افتتاح أول مصنع تعليب للطماطم عام 1915 في نابوليون قبل أن تصبح الطماطم عنصرًا أساسيًا في المطبخ اليوناني، وتشبه مكونات السلطة اليونانية تلك التي كانت لدى المزارع اليوناني، ولهذا السبب غالبًا ما يُعتقد أن السلطة اليونانية كانت وجبة فطور أو غداء للمزارعين، وازدادت شعبيتها من هذا الأصل.

انتشار السلطة في اليونان
عادة ما يأكل اليونانيون السلطة مع كل وجبة عندما تكون المكونات في الموسم بين شهري مايو وسبتمبر، ومع ذلك بمجرد أن يتغير الطقس تصبح سلطة الخس الروماني أكثر شعبية، حيث أن المكونات الموجودة في سلطة الخس الروماني تكون أسهل وأرخص في أشهر الشتاء، وغالبًا ما يتم تقديم السلطة اليونانية مع رغيف الخبز، وتحظى بشعبية خاصة في فصل الصيف نظرا لأن مكوناتها غير مكلفة وصحية على حد سواء، وغالبًا ما يتم تقديمها بشكل عائلي في طبق كبير ليتم التوزيع منه.

فوائد السلطة اليونانية
1- تحتوي الطماطم على مضادات الأكسدة القوية، مثل اللايكوبين الذي يحمي الكبد من أضرار الجذور الحرة. 


2- البصل الموجود في السلطة مصدر ممتاز لفيتامين C وB6 وحمض الفوليك والحديد والبوتاسيوم والمنجنيز. 


3- أما الخيار فيحتوي على مضادات الأكسدة التي تساعد في محاربة الجذور الحرة وتساعد الجسم على التخلص من السموم المتراكمة. 


4- الفلفل الأخضر مليء بفيتامينات A و C، وكذلك المعادن مثل البوتاسيوم والحديد.


5- الزيتون غني جدًا بفيتامين هـ ومضادات الأكسدة القوية الأخرى، حيث تشير الدراسات إلى أنه مفيدة للقلب، وقد يحمي من هشاشة العظام والسرطان. 


6- جبن الفيتا، واحدة من أصح أنواع الجبن حيث تصنع من حليب الماعز أو الأغنام أو كليهما، وهو سهل الهضم، وأقل أنواع الجبن للحساسية والالتهابات من حليب البقر، وتوفر الفيتامينات والمعادن الأساسية مثل الكالسيوم وفيتامين ب 12 ود والحديد وحمض الفوليك، كما تحتوي على البروبيوتيك الضروري لصحة الأمعاء. 


7- زيت الزيتون خاصة البكر يحتوي على مضادات الأكسدة الفينولية، ويمكن أن يساعد في خفض الكوليسترول الكلي أو الكوليسترول الضار، كما يحتوي على كميات متواضعة من فيتامينات E و K والكثير من الأحماض الدهنية المفيدة. 

سلطة يونانية
سلطة يونانية

سلطة يونانية2
سلطة يونانية

سلطة يونانية3
سلطة يونانية


advertisement

All rights reserved. food today eg © 2022