leftlogo

5 حقائق مثيرة عن بطاطس «تاتار توتس».. مصنوعة من «بقايا الطعام» وعمرها 350 مليون سنة

A A A
بطاطس تاتار
بطاطس تاتار توتس

نحن نحب البطاطس كثيرًا، والدليل على ذلك أن أكثر المسليات مبيعا في العالم هي الشيبسي والبطاطس المقلية بأنواعها المختلفة، لا شك أن كل يوم هناك تقاليع جديدة وابتكارات للبطاطس لترضي محبيها، ونحن منهم، لذلك ابتكروا يوما وطنيا في الولايات المتحدة للاحتفال بأحد أنواع البطاطس انتشارا هناك، وهي بطاطس "تاتار" وشعارها "اخبزهم، اسلقهم، اقليهم، اهرسهم" والنتيجة طعاما رائعا، نكهة جيدة مع العديد من الأكلات المالحة والحلوة.


حكاية بطاطس التاتار؟
بحسب موقع National Today، كانت البطاطس لها في حل مشكلة نقص الغذاء، سواء في العصور القديمة أو الجديدة، ولكن في الوقت نفسه، كان للخضروات نصيبها العادل من السمعة السيئة أيضًا، خلال النقص الغذائي السيئ بشكل خاص، رفض الناس في ألمانيا أكل البطاطس، التي وفرها ملكهم بكثرة، اعتبره الألمان في ذلك الوقت طعامًا "متواضعًا" لا يستحق شهواتهم الشهية.

تاريخ يوم التاتار الوطني
نشأ ذلك النوع من البطاطس منذ ما يقرب من 350 مليون سنة، لكن أول حالة مسجلة في التاريخ جاءت بعد ذلك بكثير، تمت زراعة البطاطس لأول مرة كغذاء في جبال الأنديز في بيرو، نظرًا لأن البطاطس تنمو بشكل أفضل في المرتفعات وظروف الحرارة المرتفعة، فقد زرعت المحاصيل في الغالب فوق وادي جبلي بالقرب من بحيرة تيتيكاكا، مع مرور القرون نمت شعبية البطاطس وتجارتها بسبب ميزات الصيانة المنخفضة وقيمتها الغذائية العالية.


تم زراعتها بكثرة وتوفر طعام كثير لمزيد من الناس على المدى الطويل، وهذا أيضًا سبب استخدام البطاطس من قبل الحكام واللوردات لحل مشكلة نقص الغذاء بين الجماهير، أحد الأمثلة المثيرة للاهتمام هو بروسيا في القرن الثامن عشر، حيث أصدر الملك فريدريك الكبير مرسوماً بإعطاء البطاطس للجماهير، وخاصة الفقراء، كحماية من المجاعة، ومع ذلك، رفض الكثيرون الطعام لأنهم اعتبروه مثيرًا للاشمئزاز، عند رؤية ذلك، توصل الملك إلى استراتيجية وأمر بتطويق حقول البطاطس ووصفها بأنها "طعام للعائلة المالكة"، ولكن بعد فترة وجيزة، سرق الناس البطاطس لتناولها، لقد نجحت خطة الملك وتم إطعام الجماهير.


الاحتفال ببطاطس التاتار
في الآونة الأخيرة، يحتفل الناس بيوم تاتار الوطني منذ عام 1843، كان التجار يأتون ويتبادلون البضائع، وخاصة قسائم البطاطس التي سمحت لهم بشراء النبات وزراعته، هذا هو أقدم مؤتمر تجاري معروف ويحتفل به على الإطلاق، في حين أنه قد يكون حصل على نصيبه العادل من الصعود والهبوط، إلا أن التاتار محبوب ويتمتع به الكثيرون اليوم.

التطور الطبيعي لبطاطس التاتار
في عام 2500 قبل الميلاد تم اكتشاف البطاطا في بيرو، حيث اكتشف "الإنكا" في جنوب بيرو البطاطس كمصدر غذائي صالح للأكل، وفي عام 1621 وصلت البطاطس إلى أمريكا الشمالية وكانت الدفعة الأولى هدية لحاكم ولاية فرجينيا،وفي عام 1845 حدث أمراض لنبات البطاطس سببت مجاعة، ونتيجة لذلك يموت الكثيرون في أوروبا جوعاً، وفي عام 1955 تم بيع أول بطاطس ماكدونالدز حينما افتتح راي كروك أول فرع لماكدونالدز في إلينوي، حيث قام ببيع أول بطاطس ماكدونالدز في العالم.


حقائق مثيرة عن بطاطس تاتار توتس:
1- تاتر توتس مصنوعة من بقايا الطعام: جاءت هذه القطع الصغيرة من بقايا البطاطس المقلية، ومن أجل عدم إهدارها، تم اختراع توتس.
2- الأمريكيون لديهم شهية كبيرة: تشير التقديرات إلى أن الأمريكيين يستهلكون أكثر من 70 مليون رطل من تاتار توتس كل عام.
3- مسابقة تسمية تاتار توتس: عندما تم اختراع تاتر توتس، عقدت مسابقة تسمية وفاز اقتراح كلورا أورتن.
4- توتس محلية الصنع ليست مكانها: تمر تاتار توتس بعملية صارمة من 12 خطوة من خلال المعدات الصناعية، وهذا هو السبب في أن توتس محلية الصنع لا يكون نفس طعمها في كثير من الأحيان مثل تلك التي يتم شراؤها من المتجر.
5- توتس لها أسماء مختلفة: يشار إلى تاتار توتس أو Tater tots أيضًا باسم "البطاطا الملكية" و"جواهر البطاطس".

بطاطس تاتار.2
بطاطس تاتار توتس

بطاطس تاتار
بطاطس تاتار توتس

بطاطس تاتار.23
بطاطس تاتار توتس


advertisement

All rights reserved. food today eg © 2022